36 ساعةالأولىتربويات

اختتام فعاليات الدورات التكوينية لمشروع “أنا أرتقي” بالجديدة

أسدل الستار، يوم الخميس بالجديدة، على أشغال الدورات التكوينية لمشروع “أنا أرتقي”، جواز النجاح، الذي تم تنظيمه في إطار شراكة بين المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بالجديدة، والمنظمة الدولية للشباب والمكتب الشريف للفوسفاط.

وقد عرفت الدورات التكوينية مشاركة41 أستاذا وأستاذة منهم  15من مؤطري أندية المهارات الحياتية، التي أشرف عليها الخبير الدولي محمد الدبيري و 26 أستاذ من برنامج دعم النجاح المدرسي الذي أطره الخبير في علوم التربية عبد اللطيف الفاربي.فيما استفاد 4 من مديري المؤسسات التعليمية من التكوين في جمعية دعم مدرسة النجاح.

هذا، وقد أشاد المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني عبداللطيف شوقي، في كلمة بالمناسبة،  بمضمون المشروع الذي يهدف إلى إرساء برنامج متكامل باعتماد منهجية شمولية تسمح بالتنمية الإيجابية للشباب في مجتمعاتهم، وتحسين نجاحهم الدراسي.

من جهته، قدم مدير المشروع حصيلة البرنامج وتلتها شهادات البعض من الأساتذة حول هذه التجربة التي اختتمت بعرض شريط سينمائي يوثق نادي المهارات الحياتية وبتوزيع شواهد الإستحقاق على المستفيدين من البرامج الثلاث (PARS) و (PTS ) وجمعية دعم مدرسة النجاح وكلها برامج   تصب في الرفع من جودة التعليم والرقي بالمدرسة العمومية.

كريم سهيل

الوسوم
eljadida36.com-amxa

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: حقوق الطبع و النشر محمية من طرف الجديدة 36
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock