36 ساعةالأولىمجتمع

الوضع الأمني يقلق ساكنة حي السعادة بمدينة الجديدة

بات الوضع الأمني مصدر قلق ساكنة حي السعادة بمدينة الجديدة الذي أضحى فيه المجرمون لا يخشون القانون، ولا يهابون حماته، مما يطرح أكثر من علامة استفهام حول مدى نجاعة الأجهزة الأمنية في توفير الحماية لعموم المواطنين، والحيلولة دون المساس بسلامتهم، وسلامة أبنائهم وممتلكاتهم، وحول القدرة على الاستجابة لنداء الاستغاثة في حالة تعرضهم لأي مكروه أو اعتداء، ومدى الاستعداد للقيام بخطوات استباقية تردع المشتبه فيهم، وتنسف مخططاتهم الإجرامية، قبل أن يصلوا إلى ضحاياهم.

وأشار عدد من ساكنة الحي، في اتصالهم بموقع “الجديدة36 “أن غياب دوريات الأمن، خاصة بحي السعادة 3، ساهم في ارتفاع نسب الإجرام ، ناهيك عن تحرك العناصر الأمنية يكون بعد فوات الأوان، رغم إشعارها بالخطر في حينه.

وقد طالب المواطنون بإعادة النظر في توزيع الشرطة بالمدينة و ناشدوا  ادارة الأمن الاقليمي بضرورة إعادة النظر في توزيع رجال الشرطة بالمدينة، وطالبوا  بمضاعفة عدد العناصر الأمنية بالمناطق التي تعد بؤرا للإجرام، بدل التركيز المبالغ فيه على الشوارع و الساحات المعروفة ..

عادل الناجي

eljadida36.com-amxa

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: حقوق الطبع و النشر محمية من طرف الجديدة 36
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock