36 ساعةالأولىمجتمع

تعبئة واحداث لجنة من أجل تسجيل الأطفال غير المسجلين في الحالة المدنية بإقليم الجديدة

أعطى الأستاذ عبدالرحيم الساوي وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بالجديدة، أمس الخميس، الضوء الأخضر من أجل تنزيل مقتضيات الحملة الوطنية الثانية لتسجيل الأطفال غير المسجلين في الحالة المدنية باقليم الجديدة، وتهدف هذه الحملة تمتيع كافة الأطفال بالحق في الهوية من خلال ضمان انخراط أوسع للفئات المستهدفة وتعبئة أكبر للأطراف المعنية بتفعيلها.

وفي اجتماع تنسيقي مع كل من باشوات ورؤساء الدوائر الترابية التابعة لإقليم الجديدة وبحضور الستاذ هشام دوليم النائب الأول لوكيل  الملك لدى المحكمة الابتدائية بالجديدة، أكد الأستاذ عبدالرحيم الساوي  على ضرورة انخراط الجميع في الحملة الوطنية لتسجيل الأطفال غير المسجلين في سجلات الحالة المدنية انسجاما مع مقتضيات قانون الحالة المدنية الذي يفرض إلزامية خضوع جميع المواطنين لنظام الحالة المدنية، و من أجل تحقيق تعميم شامل للتسجيل في سجلات الحالة المدنية، وتمكين هؤلاء الأطفال من حقهم في الهوية بما يضمن حقوقهم في التعليم والصحة والسلامة النفسية والجسدية… وهو حق كرسه الدستور وأناط بالدولة مهمة السعي إلى توفير الحماية القانونية لهم.

وقد تم تدارس  الاجراءات العملية من أجل تعزيز آليات التنسيق لتسجيل الأطفال غير المسجلين في الحالة المدنية بعد حصر لائحة الأطفال غير المسجلين داخل كل دائرة ، وإعداد الملفات والوثائق المتعلقة بالأطفال غير المسجلين في سجلات الحالة المدنية وعرضها على أنظار النيابة العامة قصد فتح ملفات قضائية واستصدار أحكام تصريحية للتسجيل في حالة المدنية بالإعتماد على مقاربة تراعي التيسير والمرونة.

وتأتي هذه العملية التي تنظم تحت شعار “التسجيل في الحالة المدنية حق دستوري: “أنا مسجل إذن أنا موجود”،  تنفيذا لتدابير خطة العمل الوطنية في مجال الديمقراطية وحقوق الإنسان، خاصة التدبير رقم 248 من المحور الفرعي المتعلق بحقوق الطفل، وترصيدا لنتائج المرحلة الأولى (شتنبر 2017 إلى غاية 18 ماي 2018) التي أسفرت عن تسجيل 23151 شخصا في مختلف جهات المملكة، 85 بالمائة منهم دون سن الثامنة عشرة.

يشار إلى أن العملية  مستمرة  طيلة أيام الأسبوع بمحكمة قضاء الأسرة بالجديدة  ويستفيد منها سواء  الأطفال  من أبوين وتأخرا في عملية التسجيل أو من مجهولي النسب (غياب الأبوين أو غياب الأب).

الجديدة36

eljadida36.com-amxa

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: حقوق الطبع و النشر محمية من طرف الجديدة 36
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock