36 ساعةالأولىرياضة محلية

الأزمة تنفرج داخل نادي نهضة أتلتيك الزمامرة وهذه هي التفاصيل

بدأت العاصفة تتهدأ داخل فريق نادي نهضة أتلتيك الزمامرة لكرة القدم  بعدما صرف المكتب المسير ، يوم الجمعة 21 يونيو الجاري، راتبي شهري أبريل وماي المنصرمين للاعبين (تم أداء حوالي 10000 درهم لكل لاعب في حسابه البنكي)، مع العلم أن اللاعبين لا زالوا مدينين لإدارة النادي بمنح الفوز في 04 مباريات و04 تعادلات خارج الميدان، إضافة إلى الشطر الثاني من منحة التوقيع للموسم الأخير.

بقيت الإشارة إلى أن إدارة النادي تعاني من أزمة مالية خانقة، إذ تجد صعوبة كبيرة في صرف المستحقات المالية العالقة للاعبين بسبب عدم توفر السيولة المالية اللازمة لذلك، إذ تنتظر إدارة النادي بشغف كبير صرف منح المجالس المنتخبة، لا سيما منحة المجلس الإقليمي لسيدي بنور المحددة في 200 مليون سنتيم، ومنحة المجلس الجماعي للغنادرة البالغة 20 مليون سنتيم، ومنحة جامعة كرة القدم المخصصة للفائز بلقب بطولة القسم الثاني التي تناهز 100 مليون سنتيم، إلى جانب المساهمات المالية للمحبين والغيورين على الفريق، من أجل فك شفرة الأزمة المالية التي يتخبط فيها النادي قصد دفع الديون العالقة، وتوفير الإعتمادات المالية الضرورية لانتداب لاعبين في المستوى يتوفرون على الخبرة والتجربة في القسم الأول.

للتذكير، فقد سبق أن وعد المكتب المسير اللاعبين مؤخرا بصرف مستحقاتهم المالية العالقة قبل انطلاق التداريب المقررة خلال 01 يوليوز المقبل تحت إشراف المدرب يوسف فرتوت.

عادل الناجي

Marjane

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: حقوق الطبع و النشر محمية من طرف الجديدة 36
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock