36 ساعةالأولىمجتمعمنوعات

وفاة أيوب .. روايات متضاربة ووقفة الكرامة أمام مسرح عفيفي

وفاة الشاب أيوب ( 36 سنة ) الذي كان يشتغل قيد حياته بمركز الاتصال بشارع محمد السادس و الذي قضى نحبه اثناء وضعه تحت تدابير الحراسة النظرية في إطار بحث قضائي بالمستشفى الإقليمي لمدينة الجديدة خلف ردود فعل متباينة وتضاربات الروايات حول سبب الوفاة بين أزمة ضيق التنفس واصابة قديمة على مستوى المعصم والسكتة القلبية.

هشتاغ #الشهيد_أيوب #مدينة_الجديدة #ماساكتينش 

تصدر هشتاغ #الشهيد_أيوب #مدينة_الجديدة #ماساكتينش #الكرامة_أولا #أربعاء_التأبين_و_الغضب مواقع التواصل الاجتماعي حيث دعا عبره نشطاء حقوق الانسان  “ساكنة مدينة الجديدة إلى الحضور يوم الأربعاء 18 شتنبر 2019 على الساعة السابعة مساء أمام مسرح عفيفي، في وقفة احتجاجية من أجل تأبين روح الشاب أيوب و تنديدا بالاقصاء و القمع الذي طاله و للمطالبة بمحاسبة المتورطين في وفاته و من أجل تحسين وضعية قطاع الصحة بإقليم الجديدة”.

بيان  مستشفى الجديدة
استقبلت مصلحة استقبال المستعجلات يوم 12/09/2019 على الساعة الثالتة زوالا المسمى قيد حياته ع.ايوب البالغ من العمر 36 سنة من اجل الكشف عن الم بمعصم يده اليسرى وبعد ان تم فحصه من طرف الطبيب المداوم تبين انه يشتكي من اصابة قديمة على مستوى المعصم لا تستدعي التدخل المستعجل وطلب منه اجراء فحص بالاشعة من اجل تشخيص دقيق لحالته لكن المعني بالامر رفض الالتزام بالمساطر الادارية المعمول بها وشرع في مهاجمة واهانة العاملين بالمؤسسة بالسب والشتم وواصل سلوكه العدواني ، هذا مما اضطر حراس الامن الخاص الى التدخل والاتصال برجال الأمن الذين حضروا وقاموا باقتياده الى مركز الشرطة.
يضيف البيان التوضيحي للمركز الاستشفائ بالجديدة أنه “حوالي الساعة الثانية عشر ليلا من نفس اليوم احضر المعني بالامر من طرف عناصر الشرطة الى مصلحة المستعجلات وهو في حالة فقدان الوعي حيث فارق الحياة حوالي الساعة الواحدة من اليوم التالي رغم التدخل الطبي الذي قام به الطبيب المداوم والطبيبة المختصة في الانعاش التي كانت متواجدة بالمستشفى”.

رواية الأمن

قالت للمديرية العامة للأمن الوطني إنه “علم لدى الأمن الإقليمي بالجديدة أن شخصا كان موضوعا تحت تدبير الحراسة النظرية في إطار بحث قضائي، قد توفي بالمستشفى الإقليمي بالمدينة عند الساعة الواحدة وعشر دقائق من صباح اليوم الجمعة”.

وذكر بلاغ للمديرية العامة  بأن مصالح الشرطة كانت أوقفت المعني بالأمر، زوال أمس الخميس، بالمستشفى الإقليمي بالمدينة، بناء على إشعار هاتفي على خط النجدة 19، بسبب حالة السكر المتقدمة التي كان عليها داخل هذه المؤسسة الاستشفائية، حيث تم إيداعه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث، وذلك قبل أن تنتابه أزمة صحية طارئة ويتم نقله إلى المستشفى عند الساعة العاشرة و25 دقيقة مساء، حيث وافته المنية بقسم العناية المركزة.

وأضاف المصدر ذاته أن المصلحة الإقليمية للشرطة القضائية بالجديدة فتحت بحثا قضائيا في النازلة، تحت إشراف النيابة العامة المختصة، للكشف عن ظروف وملابسات هذه القضية، حيث تم تحصيل تقرير الطبيب المداوم الذي أشار إلى أن الوفاة ناجمة عن سكتة قلبية، بينما تم إيداع جثة الهالك بقسم الأموات بالمستشفى رهن التشريح الطبي، وذلك لتحديد الأسباب الحقيقية للوفاة.

هذا، وقد قرر  عدد من الحقوقيين بمدينة الجديدة تنظيم وقفة يوم الأربعاء 18 شتنبر 2019 على الساعة السابعة مساء أمام مسرح عفيفي من أجل الكرامة وتأبين روح الشاب أيوب والمطالبة بفتح تحقيق لمعرفة ظروف وملابسات الوفاة والمطالبة بتحسين الخدمات الصحية باقليم الجديدة.

eljadida36.com-amxa

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: حقوق الطبع و النشر محمية من طرف الجديدة 36
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock