36 ساعةالأولىكواليس

تبرئة الجمعية المغربية لحقوق الانسان وادانة رئيسها بالجديدة بغرامة ثقيلة

قضت المحكمة الابتدائية بالجديدة، أمس الاربعاء، في الشكاية المباشرة لضابطة الشرطة و المحامية،بعدم مؤاخدة المشتكى بها الجمعية المغربية لحقوق الانسان فرع الجديدة من أجل المنسوب اليها والحكم ببرائتها ومؤاخدة المشتكى به محمد نايت أرجدال من أجل جنحة القذف دون باقي المنسوب اليه وحكمت عليه بغرامة مالية قدرها عشرة آلاف درهم وتحميله الصائر مجبرا في الأدنى.

وفي الدعوى المدنية التابعة بعدم الاختصاص للبث في المطالب المدنية المقدمة في  الجمعية المغربية لحقوق الانسان فرع الجديدة وبعد التصريح بقبول المطالب المدنية في مواجهة محمد نايت أرجدال، الحكم على هذا الأخير بأداء لكل واحدة من المطالبتين بالحق المدني تعويضا مدنيا قدره أربعين ألف درهم مع تحميله الصائر مجبرا في الأدنى وبرفض باقي المطالب ليصل مجموع التعويضات مع الغرامة الى 90 ألف درهم.

يشار إلى رئيس الجمعية المغربية لحقوق الانسان بالجديدة يواجه تهمة  السب والقذف والتشهير والتأثير على القضاء بواسطة الصراخ وتحقير مقررات قضائية الاحتجاج بواسطة مكبر الصوت، فيما يعتبر الطرف المشتكى به  أن “تحقير مقررات قضائية والتأثير على القضاء وحق التجمهر والاحتجاج يبقى فقط من اختصاص النيابة العامة“، كما ينفي محمد نايت أرجدال تهمة السب والقذف والتشهير .

هذا، و قد علمت “الجديدة36″، أن محمد نايت أرجدال رئيس الجمعية المغربية لحقوق الانسان فرع الجديدة سيعمل على استئناف الحكم ، كما ستتخذ الجمعية خطوات من أجل انصاف رئيسها بالجديدة.

الوسوم
eljadida36.com-amxa

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: حقوق الطبع و النشر محمية من طرف الجديدة 36
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock