الأولىخطوط حمراء

عاطف السيلاوي.. أول طالب لجوء سياسي أردني يقطن بالجديدة

اسمه الكامل عاطف فايز دحدولة من مواليد سنة 1972 بدولة الكويت، متزوج من مغربية و له و لد و بنت، من أصول فلسيطينية download gimp for free german. تخرج عاطف من جامعة دمشق قسم علوم سياسية. مارس العمل الصحفي بالأردن حيث اشتغل في صحيفة الدستور، الحدث ، صوت المرأة، موقع اقتصاد نيوز، القدس العربي و الوكالة الصينية الناطقة بالعربي adobe reader 8 download for free german.
تدهورت حالته صحية خاصة بعض إجرائه عملية للقلب.ابتعد عن الأردن بسبب كتابته الصحفية التي جعلته من أشهر المطاردين بالأردن من طرف قوات الأمن و كان يتعرض لمضايقات من أجل ثنيه عن الكتابة steam soundtrack. لا يتوانى عاطف في الكتابة عن مواضيع تتعلق بالفساد، داخل أجهزة الدولة، السفارة الاسرائيلية بعمان، الانتهاكات بالأراضي الفلسطينية و تحديد السلطات الدستورية للملك download kfc app.
دخل عاطف فايز دحدولة إلى المغرب سنة 2011 و حصل على الإقامة من ولاية امن المعاريف لمدة سنة واحدة و عندما عاد السنة الموالية من أجل تجديد الإقامة، طلب منه الانتقال إلى السفارة الأردنية و جلب بعض الوثائق where you can sounds for free. الأمر الذي رفضه عاطف بسبب أربع دعاوى مرفوعة عليه في الأردن من أجل تهمة إطالة لسان، قدح مقامات عليا، سب الذات الملكية و تقويض نظام الحكم download vector file.
يروي عاطف لـ ” الجديدة36″ قصته مع إدارة الجمارك بمطار محمد الخامس، مرت عليها ثلاث سنوات، حيث رفضت الإفراج عن سلعة قادمة من الأردن عبر طيران الإمارات في اسمه رغم أدائه جميع الرسوم herunterladen. كان يبيعها و يستفيد من مدخولها لأن أرصدتها البنكية تم تجميدها في الأردن. و كان مل مرة يتردد على مكتب الجمارك يطالبونه بوثائق غير مفهومة ،عليه جلبها من السفارة الأردنية حتى سئم من المطالبة باسترجاعها و تخلى عنها icloud fotos alben herunterladen.
داخل المغرب، يشتغل عاطف فايز دحدولة في المطاعم و “السناكات” من أجل تلبية حاجيات أسرته الصغيرة weight watchers starter plan for free. طالب عاطف اللجوء السياسي إلى المغرب من أجل الاستقرار في المغرب. ورغم أن مكتب الأمم المتحدة في الرباط يستبعد عنه تهمة الاضطهاده من طرف الأردن، فإن عاطف ، لا يتردد في دق أبواب، محملا بأوراق ثبوتية، منظمة العفو الدولية،مراسلون بلا حدو، هيومن رايتس ووتش ، مركز حماية حرية الصحافيين بالأردن و صحافيون ضد الفساد بالقاهرة adobe flash player herunterladen windows 7.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: حقوق الطبع و النشر محمية من طرف الجديدة 36
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock