36 ساعةالأولىنقطة ساخنة

الرأي العام الجديدي ينتظر مشروعا سياحيا منذ 2011

لم يكتب لمشروع سياحي قرب محطة القطار مدينة الجديدة، أن يرى النور منذ سنة 2011، ووفق معطيات حصل عليها موقع ” الجديدة 36 ” ، فالمشروع السياحي الذي تبلغ كلفته الاستثمارية 51.260.000 درهم، يتكون من فندق 3 نجوم (طاقة استيعابية تصل إلي 95 غرفة و 220 سرير) و إقامة سكنية مغلقة ( 12 سكن عائلي ) و سيوفر 100 فرصة شغل بشكل مباشر لمدة 18 شهر ، إضافة إلى مناصب غير مباشر و 40 منصب بصفة دائمة ، (المشروع ) مازال على الأوراق حيث حاولت مجموعة من الأيادي عرقلته و عدم خروجه الى الوجود amazon prime gekauften film herunterladen.

و كانت شركة ” شركة جنرال فوند ” المتفرعة عن ” نوا انفيست” ، قد تقدمت بطلب إلى الجماعة الحضرية لمدينة الجديدة بخصوص الترخيص ببناء مشروع سياحي قرب محطة القطار فوق رسمها العقاري عدد 11889/08 ، و تم البث في الطلب من قبل اللجنة الجهوية للاستثمار بتاريخ 05 أبريل 2012 و قد تم عرض الملف القانوني و التقني حيث وافقت عليه اللجنة التقنية ( المتكونة من ممثلي المصالح : البلدية + الجماعة + R.A.D.EJ + الوقاية المدنية + IAM  + الوكالة الحضرية ) بتاريخ 23/08/2012.  لكن رئيس بلدية الجديدة ( الولاية السابقة ) رفض تسليم الرخصة بناء على أن المشروع لا يعطي حق المرور للملك المجاور رغم أن الرسم العقاري لشركة مطهر من كل التحملات Download head ball 2.

وقد قامت الشركة برفع دعوى أمام القضاء بموجب الملف عدد 287/7110/2013 استصدرت من خلاله حكما ابتدائيا إداريا قضى بإلغاء قرار رئيس المجلس الجماعي القاضي بالرفض الضمني مع ما يترتب عن ذلك قانونا minecraft beta version herunterladen.

وهو الحكم الذي استأنفته الجماعة  لكن المحكمة أنصفت الشركة وقضت بتأييد الحكم الابتدائي.و قد طالب مالكو الشركة بتنفيذ الحكم سنة 2017 دون جدوى herunterladen.  الأمر الذي وضع الشركة،  التي تعمل منذ 2012، في وضعية صعبة بعدما كانت تشغل عبر مناوليها أكثر من 150 عامل و تقني  أصبحوا عرضة للتشرد والضياع ناهيك عن مغادرة  العديد من شركات المناولة مدينة الجديدة إلى مدن أخرى word mac herunterladen.

يتبع

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: حقوق الطبع و النشر محمية من طرف الجديدة 36
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock