36 ساعةالأولىمنوعات

قصة المسقاة البرتغالية أوخزان الماء البرتغالي بالجديدة

تعدّ معلمة المسقاة البرتغالية أو خزّان الماء البرتغالي من أشهر المآثر التاريخية بالقلعة البرتغالية مازكان بمدينة الجديدة بالمغرب herunterladen. وهي تتوسّط الحصن البرتغالي المانويلي الأول الذي شيّد سنة 1514م.

يُعتقد أنها كانت في بدايتها عبارة عن مستودع للحبوب ولخزن الأسلحة، قبل أن تُحوّل لاحقا إلى خزّان للمياه بعد أشغال التّحصين الكبرى التي شهدتها مازكان انطلاقا من سنة 1541م abkürzung herunterladen. وذلك لضمان توفر هذه المادة الحيوية أيام الحصار والحرب سيما وأن القلعة كانت معرّضة بين الفينة والأخرى لهجمات وحصارات المغاربة download skype for free for tablet.

لم يتوصل الباحثون في – ظلّ غياب حفريات أثرية- إلى التعرّف بشكل دقيق على تقنية تزوّد الخزّان بالمياه complete websites. ولكن تخبرنا بعض الإشارات التاريخية بوجود بئر خارج أسوار القلعة من الناحية الغربية، كان يزود الخزان بالمياه عبر قنوات باطنية إلى جانب تجمعات مياه الأمطار windows foto viewer.

تأخذ المسقاة شكل فناء واسع تحت أرضي ذي تصميم مربع الشكل تقريبا (حوالي 34.8م / 33.8م)، مغطى بسقف مشكل من عدة قباب متعاقدة على الطراز الهندسي القوطي مبنية بالآجور المطهي amazon filme auf handy downloaden.

ترتفع هذه القباب بعلو 5 أمتار عن سطح أرضية المسقاة، وتستند على 25 من الأعمدة المبنية بالحجارة المنحوتة 12 منها دائري الشكل و13 مربّع الشكل herunterladen auf spanisch. سقف المسقاة مسطح من الخارج. وهي مضاءة بفتحة دائرية في أعلى السقف تسمح بمرور ضوء خافت يعكس صورة جميلة للأعمدة والأقبية على واجهة المياه الموجودة بالداخل tiktok sounds. وهناك أدراج جانبية بين برجي الرباط والسجن تسمح بالصعود إلى سطح المسقاة عبر بوابة مقفلة اليوم herunterladen. في وسط المسقاة نلاحظ وجود مثاب بئر كان في الأصل موجودا فوق سطح المسقاة.

وكان خزّان الماء البرتغالي قادرا على استيعاب حوالي 5000 متر مربع من المياه، ويمكن لغاية اليوم ملاحظة آثار الحد الأقصى لمستوى الماء المخزن على الجدران والأعمدة tasse kaffee bilder kostenlos herunterladen. كما يمكن ملاحظة وجود ميزاب لتصريف المياه الفائضة إلى خارج المسقاة على مستوى الجدار الكائن بين برجي اللقلاق والرباط .

أرضية المسقاة مغطّاة بوحدات طولية من الآجور الأحمر المطهي المتصلة فيما بينها بمادة الرّصاص لمنع التسرّبات المائية. وهي تنحدر في اتجاه وسط المسقاة.

صمّمت المسقاة البرتغالية بشكل هندسي دقيق جعل منها تحفة معمارية متميزة شدّت إليها إعجاب كبار المخرجين السينمائيين العالميين والفنانين التشكليين.

فُتحت هذه المعلمة التاريخية للزيارة في وجه العموم انطلاقا من شهر ماي 1918م.
وصُنّفت تراثا وطنيا بظهير 3 نونبر 1919م ثم بظهير 15 أبريل 1924م. وفي 30 يونيو 2004م تمّ تسجيلها في قائمة التراث الإنساني العالمي من طرف اليونسكو مع باقي المعالم التاريخية المكوّنة للقلعة البرتغالية مازكان بالجديدة.

نسرين الصافي
محافظة مدينتي الجديدة وأزمور
بالمديرية الإقليمية لوزارة الثقافة بالجديدة

eljadida36.com-amxa

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: حقوق الطبع و النشر محمية من طرف الجديدة 36
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock