36 ساعةالأولىمنوعات

حجاية كورونا !

herunterladen

أنا اليوم بغيت
حقي ف قصيدة
نحكي فيها اللي فات
ؤ اللي باقي ما جاش
بلا ضجيج و لا غوات
نحكي فيها اللي باقي ما تسمع

أنا اليوم بغيت
حقي من السكات
نتلاهى به فاش تّْقاضى الكلمات
ؤ نونس نفسي اللي ما ك ترضاش
اللوم إلا الوقت فات
ؤ الوقت إلا فات ما ك يرجع
***
العالم
ب زاد قليل
ف طريق طويل
ب الليل
كان غادي ف سفر
حنا بزاف ؤ القارب مْثَقَّبْ
البحر امواجو عاتية ؤ غدار
السايق قاضي حاجة ب الكذب
العالم كان مبني ب الاسرار
ؤ المسكين طول حياته معذب
همو ف جنبو فين ما دار يلقاه
طلبات بسيطة راه يطلب
باغي غ ياكل ؤ يشرب
معلم يقريه
طبيب يداويه
ؤ قاضي ينصفو اِلاَ تغلب
الروح شي ما بقات ساوية
اللي ساوية تولي تّْراقب
اِلاَ قلبت الحالة تّْعذب
ؤ اِلاَ قبلت النذالة
تّْرقى ؤ تكسب
العالم زواق ب الوان زاهية
تكشفت ؤ تّْفضح المقلب
الهلعة ؤ الظلم ف كل جانب
الحق ما تلقاه و لو تظل تقلب
ما يعيش غير اللي محزب
هاذ الشي اللي مكتب ؤ مرتب
صار لازم على ضحية هاذ الجنون
يزيد يصبر يساعف ؤ يضحي
الطاغي ل الألم صناع
ؤ للسلامة ما يطلب
حكمت الاقدار ؤ الاقدار
ما معها ملاغة و لا لعب
حياتنا كانت ف حال
ف الحال حالها تقلب
ناس ضاع اللي لها
ؤ مشات نتيجة كل التعب
……
الناس تساوات ف الاوضاع
حسات ب اللي كان جايع
ؤ ب اللي عاد راه جاع
ذاك الصليب الباسل
ف يد سلطة الوهم طاع
اللي كان تاجر ب السلام
ب الكذب ؤ الخداع
صار خايف من السلام
ما نفعوه أنصار و لا أتباع

جا كورونا

ؤ جاب معاه كساد ؤ ضياع
خلاني نحس ب قيمة الفلاح
عمر حقي من غلته ما ضاع
خلا منسوب الوصال
مع الأحباب ف ارتفاع
خلا قيم التضامن تطلع
ؤ بين أن خدمة الاوطان ماشي ب العفن
جنود الخفاء الله يخليهم سباع
اتعابهم ف سبيلو ما تشرى و لا تّْباع
التافه سلعته كسدت شي منها ما باع
**
كورونا شر
تّْبْعث من شر
كورونا نار
وقودها البشر
حيث عدده غادي و يزيد
ؤ الشرير الاكبر
داير بشر العالم عبيد
باغي يبقى فوق الأرض
السيد الوحيد
أنى له
هو يريد
و الله يريد
التاريخ عارف مزيان نهاية الطغاة

يا السامع ل كلامي روى
الدواء هاذ المرة ب الثبات ؤ المروة
كورونا فلم بغينا ف نهايته
البطل ما يتآدى ما يعيش نكبات

يا ما عوائل ك تكوى
تقد … إيه تقد تكون بطله
الا الزمتي دارك
سافر بين الكتب مع الوليدات
اوقف ؤ حاور ذاتك
عساك تقوم ما فيها من سيئات

صفي نيتك ؤ الزم بيتك
التحية ب الكلام كافية
ؤالمحبة ب البعد وافية
ؤ اطلب مولانا يلطف بنا ليل ؤ نهار
كورونا جمرة سخونة
ب التهور ؤ قلة الفهامة ك تزيد تحمار
الا تحب البلاد التزم ب التعليمات

خليني نطل ب أمل
خبارنا ما يداع
خلي ولدي من ثقبة القفل
يطل و يقول
لا بد هاذ الباب يوم ما يتحل
ؤ يخرج يلعب بلا فزع
حتى تغرب الشمس ف كل الاوقات

خليك بطل
ؤ انت ف دارك جالس
النهاية حدد وقتها انت
نفكرك البداية كانت ف مارس
انت مسؤول على ما يقدر
يجرى الله يحفظ من نكبات
ؤ يولي مسلسل ف حلقاااات

كورونا جا ب لباس جديد
حير اللي حيرونا
التافه تخبى ما عندو باش يفيد
غلب اللي غلبونا
ؤ انت ف عنادك ما زلت تزيد
ما زال عندك خاطر للملذات ؤ الكماليات

حسبني ؤ نحسبك مريض
باش نبقاو سالمين صحاح
كيف قال ذاك أبو المرض
باش تعم بعد الحبسة الجلسات
تّْسَالى ل هاذ الفلم الأحداث
ؤ نعيشو بعد الصبر أفراح
تنسينا الوسواس ؤ كل الأزمات

خوفي على بلادي
من خطر اصفر
جاي من بلاد آخر
ما هو منا
و لا حنا منُّه
كتاب لنا معاه غ الضر ؤ الحسرات

خوفي على بلادي
من واحد متهور
ما يسمع ما يصبر
كورونا عليه يدور
يلصق بلاما يشاور
بلا روح يروح يسكن الذات

بلادي
بلاد الزعماء
بلاد الكرماء
بلاد الكلمة
بلاد العلماء
ماشي كيف راه يشوف
بوعمامة
لا تخليها تغرق
اللي فيها يكفيها
لا تخليها تّْحرق
اللي فيها كافيها
الحسادة عليها شحال دوات

ف هاذ الوقت ب الذات
بغيت حقي من كيسان المحبة
اللي بين الاحباب
هذا شحال تفقدات
نقْسمها معهم جغمة جغمة
ب حلاوة السؤال ؤ الكلمة
نعيشو و لو بعاد الحياة
لحظات لحظات

ؤ على إيقاع شكوك كورونا

يا ريت
بما نعيشه من وسواس
ؤ ما نعيشه من خوف
كل واحد يعرف قَدْرو
نفكرو نقادو الصفوف
الغادر يكف على غدرو
حيت :
قدَرنا كاملين معروف
كورونا ب النسبة لي فيها آيات
***
كورونا

يا ترى واش من بعدُه غ نبقاو لطاف
واش المشرمل غ يكسر سيفُه ؤ من الله يخاف
واش التافه غ يغبر ؤ ل قدْرو يعرف
واش غ نبقاو حاسين ب الناس الضعاف
!!!!! herunterladen!
كورونا

ما بغيناكش معانا اللي زار يخفف
نرفعو التحدي بيناتنا ؤ الله يلطف
ما يمكن نعاشرو اللي للعباد غ ينسف
بلا بارود بلا قرطاس يقصف
قطع الكباد ؤ دموع العين
ف طْريقُه حفرت ب نزولها الخدود
ؤ القلوب خلاها ترجف
على فراق الاحباب ما قادرة تولف
!!!!! herunterladen!
كورونا

توحدانيت ف بلادي
ؤ انا قريب لأحبابي
يا ما اصعبها آلام
راني توحشت الميمة
الغالية زينة التبسيمة
ندي ؤ نجيب معاها الكلام
ؤ ك ندير نهار العيد نصيل الارحام
رضعتي ؤ ما زال ترضع ف رئة بنادم
واش ما تشبع ما تعرف فطام
***
علاش كبلتيني
ؤ خطواتي باقية ما كملت
علاش وقفتيني
ؤ مسيرتي ما زال ما بدات
مهما احبطتيني
غ نبقى متشبت ب الحياة
ف ربي يقيني
هو القادر يفرج كل الكربات
مولاي عاطيني
قدرة الصبر ؤ تحدي العقبات

أنا قررت فاش
يا جايحة تفوتي
نبدا منين ساليتي
غادي نتعاود ف التركيبة
باش نستافد من التجربة
ؤ احفادي نوجد ما نعاود لهم
إلا شاط العمر
آش طرى ؤ جرى ب الذات

باش يقولو ل اقرانهم
جدنا عاش ف كورونا
غ تّْقادم لازمة
” حرب لاندوشين ”
ؤ اللي سولني منهم على عمري
نجاوبو ف الحين
ؤ عيني يقشعو
ك طفل صغير ف كبري
أنا من جيل كورونا
يا ما عشنا من محاين ؤ معانات
***
كورونا :
ف زمان احفادي
غا نحكيك لهم حجاية
ؤ لهم نقول :
عشنا حرب
ما بحال الحروب
كان الجالس ف دارو بطل محترف
ؤ كان الجبان المولف الهروب
هو ذاك الخارج للزنقة
اللي تلومو يقول آش راك تخرف
***
فيروس خلا الحياة مْروّْنَة
فكرنا ف اللي حبونا
ؤ اللي كرهونا
فائض من الشك
به الناس صارت مرهونة

ؤ عرفت أنا :

أن الدمار يمكن تخلقو
أوهام مصنوعة معجونة
أن هذا العصر يعيش اندحار
ؤ شتات ؤ تخلف أخلاقي
ما عاشتو أعتى الأقوام الهمجية المجنونة
عصر آذى فيه الإنسان خوه الإنسان
ب كل سادية ؤ رعونة
***
كانت صدمة
عدو يلوي
على اللي كان بلا رحمة
ف النهار أولا ف الظلمة
من غير الهضرة عليه
الفم ما ينطق كلمة
خلا الناس
دارها أرض عليها تمشي
ؤ سقف الدار هو السما

حبس المريض يشوف طبيبو
منع الحبيب يطل على حبيبو
ؤ المسكين خوى له جيبو
الظالم بِينُه مع نفسو عرّْفو عيبو
ؤ خلاه يحس ب خطر الزحمة

خذا اللي يكفي من الارواح
لكن رحم حواء للخلف ينجب
الميت احبابو ما تبعوه
ؤ تدفن تحت التراب مغرب
ؤ الحي حرارت ؤ صعابت عليه اللقمة

فرض كمامة
علمت الانسان الصرامة
ؤ الهضرة ب القياس اذا بغى يتكلم
اللي تبسم ما تبان له ابتسامة

فرض كمامة
ؤ شحال من واحد
كان خصو يتكمم
قليل الفهامة فحل غير ف حلان الفم
ؤ العاقل يطلب من مولاه السلامة
***
سد الحرم ؤ كل المساجد
خرج كل قايدة ؤ قايد
يصيحو ب ابواقهم يا ناس
من كل أسرة يخرج غير واحد

قصتو ما أقساها قصة
ؤ كل واحد ف حلقو غصة

كان ما عندو جهد
احنا اللي عطيناه الجهد
للضربة ما يقدر يرد
لكن ب قربنا
ؤ سلامنا
ؤ تلاصقنا
كان يقضي الغرض
التلامذ هجرو الاقسام
ؤ صار التعليم عن بعد

ؤ من بعد

طل على البلاد
طلا كاع العباد
بقى طالع ما هواد
طلوعو هبط الاقتصاد
أجل اعراس الحب
ؤ المصاب به ما تبعو حد

قصتو ما اطولها قصة
كل واحد من احداثها خذا حصة

جا ؤ جاب معاه
هموم ؤ اوجاع
شلا اتعاب ؤ صداع
خلا الناس تدرك
أن العالم غادي ب الخداع
المكانة فيه غير للي طاع

دا اللي دا ؤ زاد طمع
جا ؤ عداد الاموات طلع
العُقَلاَء نبهونا
الملازم دارو غ يمنع
نصيحة موزونة
لكن المزاح الباسل شاع

قصته قصة
ما يشخصها بليغ ب كلام
و لا يجسدها ب ريشته رسام
و لا فنان ب أنغام أو رقصة
***
… ؤ الحال صار يغني على السؤال

تغلغل بيناتنا قاتل عادل

انتصارو
ف انتشارو

ما يفرق بين عالم و جاهل
و لا بين الجايع ؤ الواكل
و لا بين امرأة ؤ رجل
و لا بين طفل صغير ؤ كهل
و لا بين الحق ؤ الباطل

ؤ اصبح التكهن ب القادم محال

ف ايامو تبدلت
العادات ؤ الحكايات و الامثال

جايحة حبست الانسان
ؤ تركت الحيوان ف مدن أشباح جوال
حتى أنه تساءل فين يكون رفيقي الإنسان
تمنيت نشوفو ما نرضى يتهان
ما عادتو يكون ورا بيبان
يسد عليه ؤ يخليني
سارح ف الشوارع ؤ الطرقان
توحشت نشوفو خارج دارج
ب ذيك الشوفة اللي كا تزيدني الأهوال
***
صار لازم نقول رأيي
ف قصيدتي هاذي
شحال حكيت فيها
ؤ ما قالت لي ب الاختصار التزم
غ نقول رأيي
ؤ ما أنا مفتي و لا كاهن و لا عالم
أنا إنسان من هاذ الأرض
ضرو ما يجرى ؤ سبب له هم
غا نقول رأيي ؤ نساوه تم تم

العاااااالم

ف هاذ الوقت المأزم
يعيش غباء إنساني صادم
ما عاشتو سالف الأقوام
ؤ السبب هو بنادم
ما بقاش عارف يكون بنادم

علاش ؟؟؟

علاش نجعلو الضعيف ف يدنا خاتم

واش صعيب نعيشو ف سلم ؟
ربي ما حطنا ف هاذ الارض
إلا و الموارد كافية
حتى تدق الساعة ؤ وقتها يتعلم

العالم يمكن يوحدو الألم
ؤ اللي را حنا نعيشوه
مثال ل جحيم صغير ل ما هو قادم

و الله أعلم

هاذ العالم غادي ب الزواق
كله ضباب ضغينة ؤ ظلم
ما احترم اللي اصاب
ما أنصف المعلم

القيمة فيه تعطى ب النفاق
التافه فيه مبدع ؤ نجم
ؤ الكادح ف العذاب
له الله لا من يرحم
***
أنا راني نشوف
كورونا ترابي
ماشي عقاب

ل ذاك الجاري ف الحدورا
يوقف ينزل يتفحص العطب

أنا راني نشوف
ب اللي كورونا
جا يعلمنا ؤ يورينا الصواب

نردو الحق
ل مول الحق
بلا ما يصدر منه حتى طلب

كورونا وباء
داء ؤ جايحة كحلة
لكن دواء ل ذاك الغافل
يعرف ب اللي كاين الحساب

الهضرة كثيرة
كل واحد فينا يقدر يكتب كتاب
لكن :
التعايش مع بلادة الاستقواء أحسن جواب

ل ذاك المتعجرف الساكن اللابس الابيض
بغيت نقول كلمة :

تعقل
عجرفتك تقد تكون ل دمارك سبب
ف يوم ما ينفع فيه ندم و لا لوم و لا عتاب
***
يا عااالم

راه يجمعنا الدم
بونا واحد اسمه آدم
علاش الذم ؤ الظلم
قتلتو ف بنادم بنادم
ؤ ضيعتو حقو ف الحُلم
أنه يعيش ف السلم

هــــــــــــا كورونــــا

جا يْعْلمْ
ؤ يْعَلَّمْ

كل واحد ب اللي سلامته
ف سلامة الآخر من بنادم

ؤ كلمة “علاش ؟ ”
راها فْلاَشْ

يا ريت كل واحد يخمم
قبل ما ب المقص يتقسم

المصطفى عبسي

الوسوم
eljadida36.com-amxa

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: حقوق الطبع و النشر محمية من طرف الجديدة 36
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock