36 ساعةأنا وحدي نضوي البلادالأولى

قلب « قاهر المجرمين » القاضي نورالدين الفايزي يتوقف عن النبض بعد مسار مهني متميز

توقف قلب « قاهر المجرمين »  القاضي نورالدين الفايزي عن النبض، ليلة السبت والأحد، عن النبض في إحدى المصحات بمدينة الدارالبيضاء.  غادر الحياة، ابن الشاوية الذي أحب دكالة، بعد مسار مهني متميز prosieben videos herunterladen.

القاضي الذي أصدر 8 أحكام بالإعدام ووزع أكثر من 600 سنة سجنا بمحكمة الجديدة

نور الدين فايزي أو «اللحية» كما يحلو للجميع تسميته، بالنظر للحيته الكثيفة التي دأب على الظهور بها، ابن الشاوية الذي أصبح رئيسا لغرفة الجنايات باستئنافية الجديدة منذ 3 سنوات Download videos from youtube to iphone. أصدر خلال هذه المدة 8 أحكام بالإعدام، ووزع أكثر من 600 سنة سجنا، جعلته يحوز لقب “أبي الإعدام” بامتياز wie video von youtube downloaden.

القاضي “الفزاعة”

تحول نور الدين فايزي إلى فزاعة للمجرمين الذين يعترضون سبيل المواطنين ويسلبون أموالهم sticker herunterladen ios.

“أخويا ماقاد ندوز عند اللحية”، تحولت هذه الجملة إلى لازمة بين المجرمين. الخوف يستبد بقطاع الطرق واللصوص، بعدما تناهى إلى علمهم أن القاضي أدان شخصا سرق حمامة بست سنوات حبسا نافذا download taz!

أبو الإعدام

“أبو الإعدام” لقب حازه فايزي لأنه أصدر 8 أحكام بالإعدام في ظرف أقل من 3 سنوات في ملفات، قاتل شخص ببوشريط وجريمة ذبح سائق حافلة للنقل الحضري بالحوزية ومغتصب ابنة شقيقته حتى الموت بالبئر الجديد وقاتلي طفلة دوار الأشهب بالجديدة، والمرأة التي قتلت وأحرقت جثة زوجها بسيدي بنور، ومرتكب جريمة قتل بشعبة الحوالة بأولاد رحمون وجريمة قتل بأزمور fifa 20 web app herunterladen.

بهذه الأحكام حق لنور الدين الفايزي أن ينال لقب قاضي الإعدامات باستئنافية الجديدة التي تبلغ من العمر 32 سنة، محطما الرقم القياسي الذي كان بحوزة القاضي الراحل الحاج الشعيبي بـ 3 إعدامات أصدرها في 1993 ضد امرأة قتلت وأحرقت زوجها بالحوزية adobe indesign herunterladen. وفي السنة نفسها ضد شابين من دوار الأشهب قامت بالتواطئ مع امرأة على قتل زوجها المنعش السياحي آنذاك، وفي السنة نفسها أيضا الحكم بالإعدام على شرطي من أزمور كان يحتجز صبايا ويكبلهم بالأصفاد قبل اغتصابهم وتصويرهم kostenlos youtube videos herunterladen mac.

الجملة التي تقشعر لها الأبدان

أصبحت جمل القاضي نورالدين فايزي ترعب المتهمين بقاعة الجلسات بمحكمة الاسئناف بالجديدة، فبعد المداولة يصدر الفايزي أوامره إلى رجال الأمن بإفراغ القاعة من النساء خاصة، تجنبا للبكاء والعويل ويرفع صوته قائلا : ” باسم جلالة الملك وطبقا للفصول 343 و394 و395 من القانون الجنائي المغربي، تقرر الإعدام في حق المتهم”.

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: حقوق الطبع و النشر محمية من طرف الجديدة 36
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock