36 ساعةالأولىمجتمع

يصل سعرها إلى 30 درهما.. إقبال كبير على استخراج جواز التلقيح في المكتبات ومحلات الطباعة

دفع قرار اعتماد “جواز التلقيح” ضد فيروس كورونا، شرطاً حصرياً للإعفاء من القيود الاحترازية المفروضة بسبب الجائحة، مثل التنقل بين المدن والسفر إلى الخارج ودخول الإدارات العمومية والمقاهي والفضاءات المغلقة للتهافت على استخراج هذه الوثيقة التي تبين حصول الأفراد على جرعات اللقاح المضاد لفيروس كورونا.

اقبال كبير

وعاين موقع “الجديدة 36” إقبالا كبيرا للراغبين في استخراج جواز التلقيح على المكتبات ومحلات الطباعة ومختبرات التصوير منذ دخول القرار حيز التنفيذ ، يوم الخميس 22 أكتوبر، وهو ما دفع أرباب هذه المحلات إلى إخبار بعض المواطنين بضرورة الرجوع في وقت لاحق بالنظر للازدحام.

وعلى الرغم من توفر خياري استخراج جواز التلقيح في صيغة ورقية أو تحميله في صيغة رقمية على الأجهزة الالكترونية، إلا أن الملاحظ هو توجه المواطنين لصيغة ثالثة تتمثل في بطائق ممغنطة يتم طباعة أسطحها بالمعلومات المتعلقة باللقاح بالإضافة إلى المعلومات الشخصية الأخرى.

البطاقة الممغنطة

تتراوح أسعار استخراج هذه الصيغة من جواز التلقيح بين 25 و 30 درهم فيما لا يستبعد أن تعرف أسعار هذه الخدمة ارتفاعا في القادم من الأيام بالنظر للإقبال الكبير وتزامنه مع دخول القرار حيز التنفيذ.

وأكد صاحب محل للطباعة في تصريح للموقع أن الإقبال على استخراج جواز التلقيح منقطع النظير بعد دخول قرار اعتماده للسفر ودخول مقرات العمل والمصالح الإدارية حيز التنفيذ، مشيرا إلى أن هذا التوافد الكثيف للمواطنين اضطره للعمل بنظام مواعيد يسجل فيه طلبات المواطنين فيما يتم تحديد موعد التسليم بعد مرور أربع وعشرون ساعة على الأقل من تاريخ تقديم طلب الاستخراج.

وأضاف أن المواطنين يقبلون بشكل خاص على صيغة البطاقة الممغنطة وذلك لسهولة حفظها ووضعها في محفظة الجيب مع باقي الوثائق الأخرى كالبطاقة الوطنية ورخصة السياقة والبطاقات البنكية، مشيرا إلى أن أسعار الخدمة تبقى عادية بالنظر للجودة.

رد فعل رافض

من جهة أخرى، أثار القرار بعض ردود الفعل الرافضة على مواقع التواصل الاجتماعي بدعوى أنه “تقييد للحرية”، وعلى اعتبار أن التلقيح يظل اختيارياً.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: حقوق الطبع و النشر محمية من طرف الجديدة 36
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock